نص الوطن عسكر
إلى روح محمد السقا شهيد مظاهرات تأييد انتفاضة الأقصى فى مدينة الإسكندرية

****

يا قلب شاعر فى مسيرة الجامعة

يا خدك حماس الشعر

تهتف كأنك حى

كل البلاد تسمعك

ومصر مش سامعه

مخنوقه بين ضلمتين

وانت بتنزف ضى

نص الوطن عسكر ونصه عبيد

بتخبى روحك ليه تروح لبعيد

دمك هدر يا محمد السقا

هتفت للقدس ماحلمتش تجيب شقه

عشان كده بتموت عشانها شهيد

بتموت يا واد من غير ما تسأل حد

بتموت ومتهيألك انك واخدها بجد

مجاش فى بالك يا واد

اسكندرية و رام الله تحت نفس الحصار؟

جيش الدفاع هوه فرق الأمن

مافيش خجل ولا احساس قوى بالعار

دم الشهيد لو للكرامه حن

تتفك عقدتنا بأغنيه!!

يجرى الفرات للجنوب

إيه غير صراخ اليتامى يشدّنا للفرات؟

-محناش صحاب مصلحه ولا احنا كنا اخوات

-مالناش ولاد لسه ف سن الجيش

-ولا احنا غاويين انتحار

-الحرب إيه غير ساحة موات ودمار

كثبان رمال وجماجم

-إحنا مجرد حلم بالخُضره

مضروب علينا حصار الفقر والسخرة

ومندورين للهلاك بأمر رب الجنود.

يجرى الفرات والنيل ف عكس الإتجاه يجرى

ما كانش ليه ف العراق ضفتين

ولا نخلتين طارحين وبيت من طين

النيل ماكانش هناك بإراده

كل الحكاية أُجره أكبر شويه

والبحر مهما يفيض يحب الزياده

لكن اللى ميت غريب مالوش ديه

ولو سألت ابنك يرد عليك:-

-لو كان وطن واحد ما كنتش اغيب

وكنت أسيب دمى يحّنى الشط

على شرط نبقى زى بعض بالظبط

ما يكونش واحد غنى وفقرا كُتار.

_أموت معاك ازاى وعمرى عايش ميت

وعمرى عايش يدوب برقع توب قديم من توب؟

يجرى الفرات للجنوب ويجرى دجله معاه

والنيل ف قلب الصحرا عاكس الاتجاه

وكأننا مش ولاد بلاد واحده

لا حاربنا ف فلسطين ولا غنينا للوحده

كأننا جايين من كل حدب وصوب

يجرى الفرات للجنوب والطيارات فوقه

خايفه يمد إديه يمّتى فيهزنى شوقه ياخدنى هناك

أنا المحسوب ف جيش تانى

العسكرى المجنون قسمنى على نفسى وغمّانى

لا بقيت مع ولا ضد

ولا اكتفيت م الضحك ساعة الجد

أنا اللى كنت زمان بنيت السد

ورفعت راية العروبه

حاسس كإنى عبارة عن طوبة

ولو انى ديماً بافتح الراديو

على نشرة الأخبار