الممثّل
1

راجع وزهره فوق بطن إيدي بتتخنق

ورماد سنين الصمت كحّل رمش عيني بالكلام

مركب ورق ..

خدني معاه .. طفت ف قلق

وشربت آخر الليل عرق

ورجعت كلمه ف وش دنيا من نحاس

صدّت عليا بسمتي

برضك أنا ..؟!

لكن خسرت الريح وصاحبي القمر

وخسرت حتى حسرتي

2

كل المعاني .. كلها ..

أحزان زماني اللي ف ضفايره خيط رماد

كل المعاني هيا هيا .. وسندباد،

كحل رموشه بالطواف

جاب المعاني رياح بتدبح في الشتا

تخرم ضلوع البرتقان

جاب المعاني رياح بتنزف م الجبين

تجرح شفايف فارشه كلمه من الحنان

ريتك ما جبت المعنى تاني للحزين

راجع بجرجر غنوتي ..

زي القتيله ف بحر صهد وبحر برد وبحر جوع

والقسمه إني بغنوتي ..

ضفرت دنيا بالشموع

وف سدرها ..

قالوا عليا ف يوم شبكت في ضلها ..

ورد الربيع ..

كدبوا كل الناس .. أهيا دنيتي ..!

اتفرجوا ..؟!

مسرح إزاز

أبطال خشب

حتى القمر هزّاز

زي الظلال فوق اللعب

زاحوا الستار ..

والفصل كان أول ما كان ..

طائر مزوّق بالجراح

3

مال الممثل .. واترمى ..

كل الايدين راحت تسقّف ..

إيه يهمها ..؟!

غير بس واحده كان في عينها ..

خيط سنابل م الدموع

4

مال الممثل جنب غنوه في ضلها ..

ريحة المطر ..

لكن مشاعره كلها ..

كانت حقيقه ف بحر كدبه .. واترمى

مال الممثل ع المعاني يجسها

أما نهاية طائري

كانت حكايه بتتحكي

لنجمه تايهه في السما

5

.. رجع الممثل قلبه يفرح .. زي يحزن

شاف الحقيقه ف بحر أعمى

شافها بتفرد ضفرها ..

وتعيد ضفاير حزنها فوق ابنها

راجع .. وقلبي في بطن إيدي وصهد يرميه القمر

باتمنى أكون من أي طينه غير أنا

.. لو كنت زهرة صبر

ترضع رماد من غير غُنا

إيه بعد إيه ح اتمنى إيه ..!!

اتحنى قلبي بالقمر

طلع القمر كداب

كحلت عيني بالتراب

ورجعت تاني رجعت أنفض كلمتي،

.. في وش دنيا م النحاس

زاحوا الستار ..

كان الممثل زي المثل مره يكدب .. مره يصدق.

ما يهمكوش ..!!

عادوا الستار ..

أما اللي باقي م الحقيقه مش كتير.

غير إن طعم الحرف طار.

ورجعت زهره ف بطن دنيا م النحاس

تطرق بيبان الخوف وتنده ع النهار

ما يهمكوش ..!

برضك أنا ..

لكن حا دافع عن جريمتي بالسكات

ما يهمكوش ..!!

إن كان في قلب الدنيا معزى .. إدفنوه

قلب الممثل مش رخام

أنا شفت ليله ف حضن قلبه ألف مدنه من النحاس

وف يوم حايدن من فوقيها

لكن كلامه عن جريمته كلها ..

.. راح تحفضوه