الحُريَّةُ الزرقاءُ
تَاقَ للحُريَّةِ الزرقا فَصَفَّقْ
في فضاءٍ رائعِ الأجواءِ مُطلَقْ

لَمْ يَجِد في سُلْطَةِ الأسْرِ حياةً
رَغْمَ طيبِ العَيشِ و الإسمِ المُنَمَّقْ

نَفَضَ البُرقُعَ عَنْ هامَتِهِ
طَارَ بالوَكْرِ إلى الجَوِّ و حَلَّقْ

إنَّهُ ( الشَّاهِينُ ) ليتَ الناسَ تَدري
أنَّ قَيدَ الذُّلِّ وَهْمٌ لا يُصَدَّقْ !!