اقتراب
أأبتَعِدُ

و في عَينَيكِ أرضي ؟!

أأبتَعِدُ

و في نجواكِ نَبضي ؟

أأبتَعِدُ

و ذا الكونُ المُدَلَّى

أرآهُ تَلاشياً

مِنْ بَعضِ بَعضي ؟!

أأبتَعِدُ

وهذا الكونُ عِندي

كَحَبَّةِ خَردَلٍ

في كَفِّ رَفضي ؟!

أنا تَحتَ السماءِ فَعَانقيني

فإنَّ العُمْرَ

كالأحلامِ يَمضي