عبد الجبار بن حمديس

الاسم -
يَهدِمُ دارَ الحياة ِ بانيها فصحى
وربّ صبحٍ رقبناه وقد طلعتْ فصحى
وأكلف مِنسرُهُ ذو شغا فصحى
أسُعادُ إنَّ كمالَ خَلْقِكِ رَاعَنِي فصحى
أيا خلجَ المدامع لا تغيضي فصحى
سكنَ القلبَ هوى ذي صَلَفٍ فصحى
ألا ربَّ كأسٍ تقْتَضِي كلَّ لَذة ٍ فصحى
هذا ابتداءٌ له عند العلى خبرُ فصحى
أمُدامٌ عن حباب تبتسمْ فصحى
أذَبتَ فؤادِي، يا فَديتُكَ، بالعَتْبِ فصحى
ما أغمدَ العضبُ حتى جُرّد الذكرُ فصحى
نعوذ من الشيطان بالله إنه فصحى
مَنْ كان عنهُ يُدافعِ القَدَرُ فصحى
نَنَاَمُ من الأيامِ في غَرَضِ النَّبْلِ فصحى
أحْرَقْتُ فضلَة َ مِسْواكٍ لها حَسَدا فصحى
ياليلة ً فزت إذ ظفرت بها فصحى
سَلّمِ الأمرَ منك لله واعلمْ فصحى
لسانُ الفتى عبدٌ له في سكوته فصحى
وأدهمَ ينهبُ عُرضَ المدى فصحى
سرْ تحظَ باليسر إن كابدت في أفقٍ فصحى
مُزَرْفَنُ الصّدغِ يَسْطو لحظهُ عبثاً فصحى
نَوْمِي على ظَهْرِ الفراشِ مُنَغَّصُ فصحى
صُمْتَ لله صَوْمَ خِرْقٍ هُمامٍ فصحى
أصْبَحْتُ عندكِ أرتجي وأخافُ فصحى
فعوّضْتُ شيباً من شبابي كأنّني فصحى