أبي الشيخ ذو البول الكثير مجاشع
أبي الشيخُ ذُو البَولِ الكَثِيرِ مُجاشعٌ
نَماني وَعَبْدُ الله عَمّي وَنَهْشَلُ

ثَلاثَةُ أسْلافٍ فَجِئْني بِمِثْلِهِمْ،
فكُلٌّ لَهُ، يا ابن المَرَاغَةِ، أوّلُ

بَنو الخَطَفَى لا تَحْمِلُنّي عَلَيكُمُ،
فَما أحَدٌ مِني عَلى القِرْنِ أثْقَلُ

تَرَكْتُ لَكُمْ لَيّانَ كُلّ قَصِيدَةٍ
شَرُودٍ إذا عارَتْ بِمَنْ يَتَمَثّلُ

إذا خَرَجَتْ مني تَرَى كلّ شاعِرٍ
يَدِبّ، وَيَستَخذي لها حينَ تُرْسَلُ

أذُودُ وَأحْمي عَنْ ذِمارِ مُجاشِعٍ،
كمَا ذادَ عن حَوْضَيْ أبيهِ المُخَبَّلُ