أجارتنا إن الخطوب تنوب
(أجارتنا إن المزار قريب
وإني مقيم ما أقام عسيب)

اجارتنا ان الخطوب تنوب
واني مقيم ماأقام عسيب

اجارتنا انا غريبان هاهنا
وكل غريب للغريب نسيب

فأن تصلينا فالقرابة بيننا
وان تصرمينا فالغريب غريب

اجارتنا مافات ليس يؤؤب
وماهو آت في الزمان قريب

وليس غريبا من تناءت دياره
ولكن من وارى التراب غريب

. .