حرّموا بنت الدّوالي
حرّموا بنت الدّوالي
ما لما شاءوا وما لي

إنّ في قلبيَ خَمراً
هي مِن عصرِ اللّيالي

عُتّقَت في بطنِ وادٍ
بينَ هاتيكَ الجبالِ

كلّما روحي احتَسسَتها
خَطَرَ الشّعرُ لِبالي

هكذا يَفنى زماني
وأنا راضٍ بحالي