الحربُ ما بيني وبين
الحربُ ما بيني وبين
كَ يا زمان إِلى سنين

مهما جَرَى إمّا تلي
ن مُطأطِئاً إِمّا ألين

لَو طرت في أعلى السما
ءِ محَلّقاً كَالزّابِلين

أو كنت في ألمانيَا
وهناك في حصن حصين

او خلفَ فردون التي
تحوي الأسود الرابضين

أو لذت ببريطانيا
في حضن أسطول متين

أو كنت في ريغا
تحيط بك الأشاوس ساهرين

أو كنت في أفريقيا
ما بين آساد العرين

لا بدّ أن أقوَى عليك
مُظفّراً لو بعد حين

حتى ولَو هاجمتني
تحت المِيَاه بصمبرين