أَيَّتُها المَرأة
أنتِ التي قَلبي لَها

دَومًا يَدين ..

بِسعادَتي ،

وتَعاسَتي

شُكرًا لَها ..

في كلِّ حِينْ