أَتَى الحُبّ
جِبالُ الصَّمتِ

في عَينيكِ تَنهارُ

ويَجتاحُ ..

حُصونَ الصمتِ إعصارُ

أتانا حُبُّنا بَرقًا

أتى رَعدًا وأمطارا

أتَى .. عُمري يُطهِّرُنا

يُفَجِّرُنا يَنابيعًا

وأنهارا

فتَنمو في جَوانِحِنا

بُذورُ الشوقِ أشجارا

***

جِبالُ الصمتِ

في عينيكِ

تَنهارُ

ويَجتاحُ ..

حُصونَ الصمتِ إعصارُ

هو الحبُّ

وما اختَرنا

ومَنْ في الحبِّ يَختارُ ؟