إلى أنثى
ياتجين اتغّيري كبْوَة زماني
أو خلاص اشفرق لو كنتي بعيده

لي شباب اهواه لكنه جفاني
كيف .. لاهنتي أردّه واستعيده

الصّبر طفشان منّي ، والأماني
إستبدّت وأمست بدربي عنيده

لخبطي أوراق ترتيبي .. كفاني
غيّري تاريخ ميلادي وعيده

واعشقيني طفل من صغره يعاني
شافك وغنّى من الفرحه نشيده

صغّري إسمي ويكبر بي كياني
كبّري شاني بتصغير الشديده

واسأليني : ( ليه محتاج لحناني ؟ )
وجاوبيني : ( ليه انوثتْكي فريده ؟ )

وارقصي لي والمطر بعضه اغاني
لين مايبتل في قلبي وريده

واحضنيني حيييل .. واهمس لك : "عشاني
كوّني من قمّة انفاسك قصيده"

آآه لو حسّيت في صدرك مكاني
من يفكّك من وله قلبي وقيده

ناشبٍ مجنون ضيّع فِ "المعاني"
يعشقك لين "الطلاسم" تستفيده

لين مايلمح عيونك فِ المباني
لين مايصرخ أحبك ياوحيده

يا عديده / يا مقيده / يا جناني
يا بناني / يا عناني / يا سديده

يا مُشيده / يا مُبيده / يا تهاني
يا ثواني / يا مواني / يا مجيده

ياغَنَج محتاج لي فجأه .. وجاني
عبقريّة .. لكن افهجري بَليده

كل هذا شي .. باقي شي ثاني
مثل ماْسعد بك أبيك انتي سعيده

بسْ تعالي لا تقولي : ما مداني
شاعرٍ واتخيّلي مالي قصيده !